الأثنين 22 نيسان 2024 | 11:36 صباحاً بتوقيت دمشق

وسم : لارنكا

ظــــلّ

قلوبنا في الريح، والحبّ مأزق وعينا، هذه الوجوه غريبة../ كنّا وضعنا ثيابنا معاً،..

فلاش

كانت الغيوم الرمادية تمضي وأصابعي تمسح شيئاً من حياتي. *المرة الثانية،..

يوميّات

كان من الضروري للغاية، الاستماع لضجيج القلب وحماقات الانتظار، وكأنّ بلاهة..