السبت 4 شباط 2023 | 1:44 صباحاً بتوقيت دمشق
خليفة عموري

كالخرافة

كالخرافة
جزء من عمل لــ فيسنتي مانانسالا (1910-1981) فنان فيليبينيّ
  • الأربعاء 21 كانون الأول 2022

وعندما بحثت عنها، نلتها
لم تسعفني في شد الترهل الجاثم على حواسي والتي عافت كل شيء
طلبت أخرى
وثالثة
كلهن عذارى يتطاير عطرهن بشغب وكأنهن ظباء في حرش قصي منزوع الأنف
ورائحة المسك تبحث عن عاشق خرج توّاً نحو صباحات لعلها تستميل منه قضمة أو شمة أو حتى إدراك.
كل شيء بات محرجاً ومؤسفاً وأنت تعد نفسك وليمة للانطفاء وللرجولة المسجاة على هودج الصبر والشرود عداء المسافات الطويلة
أخذني إلى هناك
يومي هذا وقد تجرأت أن اطلب الرابعة (يجوز كما سنها الشرع)
غير أني لم أسفحه وبقيت رائحة القهوة تغويني كأمهر لعوب تجيد فض السكون .
تحاملت على مزاجي السيء وخرجت باحثاً عن أنثى
تعيد رسم الحياة من لمسة واحدة ونظرة واحدة تحملني إلى المساء بأقل الخسائر.
كلهن عذارى يتطاير عطرهن بشغب وكأنهن ظباء في حرش قصي منزوع الأنف
ورائحة المسك تبحث عن عاشق خرج توّاً نحو صباحات لعلها تستميل منه قضمة أو شمة أو حتى إدراك.
كل شيء بات محرجاً ومؤسفاً وأنت تعد نفسك وليمة للانطفاء وللرجولة المسجاة على هودج الصبر والشرود عداء المسافات الطويلة
أخذني إلى هناك
يومي هذا وقد تجرأت أن أطلب الرابعة (يجوز كما سنّها الشرع)
غير أني لم أسفحه
وبقيت رائحة القهوة تغويني كأمهر لعوب تجيد فض السكون .
تحاملت على مزاجي السيء وخرجت باحثاً عن أنثى تعيد رسم الحياة من لمسة واحدة|
ونظرة واحدة
طلبت أخرى
تحملني إلى المساء بأقل الخسائر.